وزير التموين:10 ديسمبر الجارى انهاء وقف صرف" المتظلمون "من عدم تشغيل البطاقات الذكية

وزير التموين:10 ديسمبر الجارى انهاء وقف صرف" المتظلمون "من عدم تشغيل البطاقات الذكية
كتب- حسين عبد الهادى:

عقب تكرار شكاوى المواطنين ولفيف من البداليين التمويين فى مختلف المحافظات مطلع الشهر الجارى (ديسمبر) وصلت الى تبادل الاتهامات والاشتباكات من جراء حذف العديد من المقيدين فى بطاقات التموين الذكية -4مليون مستفيد- مع بدء صرف "المواطن"فارق نقاط الخبز والمقررات التموينية ...أصدر وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور على المصليحى التوجية الوزارى رقم33 لسنة 2018ينظم الية فحص التظلمات المواطنيين من الحذف من بطاقات التموين اذ تضمن التقدم الى المكتب التموينى التابع لة صاحب البطاقة او احد المضاريين والمقيدين فى البطاقة لاستيفاء استمارة البيانات والتظلمات المتوافرة فى مختلف المكاتب مقابل رسم "جنية"لافتا ان جميع المكاتب -3242 - ,تقرر استقبال التظلمات من الثامنة صباحا حتى الرابعة مساء عدا يومى الجمعة والسبت .
واعترف "المصليحى" ان انتهاء فترة تدقيق البيانات عبر موقع دعم مصر فى 7 نوفمبر الماضى "طواعية" بعدما استمرت لمدة 3 شهور سابقة اذ تم رفع "مؤقت"  لاى مستفيد فى بطاقة التموين الذكية ليس امامة رقم قومى او رقم غير صحيح او هناك تكرار للرقم القومى فى بطاقات مختلفة علاوة على اى عدد مستفيدين لم يتطابق مع اعداد المستفيدين السليم 
وقال وزير التموين انة يتم تسجيل الاستمارة بمكتب التموين وادخالها على الحاسب الالى ومراجعتها من المختص بالمكتب من تقديم المتظلم صور شهادات ميلاد الابناء القصر وصور بطاقات الرقم القومى للكبار -سارية-لافتا ان مركز معلومات الانتاج الحربى سيقوم بالتحقق من الشكاوى ويقوم برفع البيانات الموجودة فى التظلم ثم تسجيلها بعد مراجعتها وقبول ماهو سليم ورفض اى بيان خاطىء.
واسترسل الوزير قائلا ان ان وزارة الانتاج الحربى ستقوم بتعديل البيانات على قاعدة البيانات الصحيحة وتعديل المستحق منها فى غضون من 7الى 10 ايام تالية لافتا انة سيتم اخطار المواطن بواسطة مكتب التموين بقبول التظلم او رفضة مع ذكر سبب الرفض فى نهاية العشرة ايام من تاريخ استلام التظلم .
وشدد "المصليحى" اننا  لانهدف مطلقا من وراء الوقف "المؤقت"للصرف للتموين والخبز استبعاد اى فرد مستحق للدعم او تقليص عدد المقيدين فى نحو20 مليون بطاقة تموين ذكية مؤكدا ان الهدف من عمليات تدقيق بيانات البطاقات التموينية هو ضمان حسن توجية الدعم لمستحقية مقابل عدم استمرار صرف اى استحقاقات 
لبيانات غبر صحيحة او وهمية!؟

وطالب الوزير تحمل  البعض تداعيات تصحيح المنظومة الدعم لتتخذهذة الاجراءات التى تضمن سلامة وتنقية قواعد البيانات من هذة الاخطاء حرصا على المال العام 
وتوجية الدعم لاصحابة الحقيقين علما ان نحو 72 مليار جنية سنويا دعم الخبز والتموين تقع عبىء على الوزارة الحرص على حقوق المواطنين ومساندة الجميع فى تلك الاجراءات والتعاون لضمان سلامة عملنا وحسن ادارة اموال دافعى الضرائب الى دعم المستحقيين 
ونوة المصليحى ان هناك عبارة تصحيح البيانات كانت تظهر يوميا مع شيت صرف الخبز للمواطن -البعض- بجانب عند صرف المقررات التموينية الشهرية الا ان البعض
لم يهتم ويتوجة الى مكاتب التموين فى وقتها ..وجاء الوقف حتى يتقدم كل صاحب حق بالتظلم والشكوى وتقديم البيانات السليمة لاستئناف تشغيل البطاقة ثانية من الوقف .لافتا 
انة سيتم اعادة التشغيل لمن توقفت البطاقة وتقدم صاحبها بالتظلم بداية من 10 ديسمبر الجارى دون ان يضار من الوقف مع سرعة تحركة للدفاع عن حقة والتمسك بتصحيح 
الاخطاء وازالة الغموض عن تلك البطاقات .

تاريخ الإضافة : 6-12-2018

    

القائمة البريدية

ادخل بريدك الالكترونى للاشتراك فى قائمتنا البريدية

  •