فيتو :- شعبة الأرز: المخزون المحلي يكفي لنهاية العام

فيتو :- شعبة الأرز: المخزون المحلي يكفي لنهاية العام
أكد رجب شحاتة رئيس شعبة الأرز بغرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، أن سلعة الأرز متوفرة بكميات كبيرة في الأسواق، ولا توجد أي أزمات تتعلق بها، مشيرا إلى أن كميات الأرز الموجودة في الأسواق تكفي احتياجات المواطنين حتى نهاية العام الحالي. وأضاف شحاتة في تصريحات صحفية، أن مخزون الأرز المحلي يكفي حتى نهاية العام الجاري بالإضافة إلى بدء حصاد المنتج الجديد اعتبارا من منتصف شهر سبتمبر المقبل مما يعزز المخزون الاستراتيجي أيضا حتى العام المقبل. وأوضح شحاتة أن سعر كيلو الأرز بالسوق المحلي يسجل ما بين 6 إلى 7 جنيهات للأرز السائب رفيع الحبة، ومن 7 إلى 8 جنيهات للمعبأ. وكانت قد حذرت رابطة منتجي الأرز بكفر الشيخ  من خسائر مزارعي الأرز الموسم الجاري، بعد انخفاض أسعار الأرز في الأسواق بشكل كبير، وتتراوح الأسعار حاليا ما بين 3000 إلى 3200 جنيه للطن، مما يكبد المزارعين معاناة كبيرة خلال الموسم، حيث يفقد الفدان 5200 جنيه من تكاليف الزراعة والحصاد مقابل ما صرفه على المحصول. وحددت رابطة منتجي الأرز في الدراسة حجم  خسائر الفدان الواحد في الموسم الحالي 2020 بنحو 5200 جنيه، تمثل الفرق بين الإيرادات والمصروفات، حيث ينتج الفدان 3 أطنان بما يعادل 9000 جنيه، تمثل عائدا متوسطا، بينما يتكلف الفدان طبقا للدراسة 14000 جنيه شاملة الإيجار 7000 جنيه، و7000 جنيه أخرى مصروفات ومستلزمات زراعية، وهو ما يبين حجم الخسائر. وطبقا للدراسة فقد اشتملت أهم تلك المصروفات الزراعية للمحصول في 420 جنيها تقاوي و450 جنيها سوبر فوسفات وحرث الأرض 500 جنيه و1300 جنيه شتل ومبيدات حشرية بنحو 500 جنيه.
تاريخ الإضافة : 12-01-2021

    

القائمة البريدية

ادخل بريدك الالكترونى للاشتراك فى قائمتنا البريدية

  •